مضايف عشائر بني سعيد ( الغنايم ) عشائر بلاد الشام العربية


    لك يا شام

    شاطر
    avatar
    حسن محمد نجيب

    عدد المساهمات : 40
    تاريخ التسجيل : 02/01/2010

    لك يا شام

    مُساهمة  حسن محمد نجيب في السبت يناير 02, 2010 1:17 pm

    لكِ يا شـامُ ...

    يا شـامُ.. قد عدنا وفي أفواهنـا ظمأٌ إلـى حَبَأِ الفُـرات عِذابـا
    نأتيـكِ يحدونا الشغـافُ مغلَّفـاً فـي قلبنـا، يُفضيـكِه وهَّابـا
    طـيبي كما أنت الحنـونةُ أمُّنـا خِـدْراً حنـوناً دافئـاً ومُطابـا
    ولكِ النظـيمُ يـذوبُ في أفواهنا كالشمع في نـارِ الفتيـلِ مُذابا
    ما ضرَّنـا ليلٌ يغـورُ صِحَـابهُ إن إشرقتْ شمس الشآم صِحَابا
    إني لأذكرك العصـورَ بمجدهـا ذكـراً تليـداً هـائماً، ومآبـا
    للفـاتحينَ أقـاصياً فـيها الدُنـا والنيِّريـن بصيـرةً ولُبـابـا
    والقابسـينَ كفـاحَهم من جأشهم قهروا على كل الكفاحِ هضـابا
    والطالبـين من العلـوم منـاهلاً والخاشعيـن تصوُّفاً وقُـرابـا
    والحـامليـن أمـانةً من عدلهم بَصُروا الجزاءَ بعدلهم وثـوابا
    والجاعلين بيـوتَهم لحجـيجِهم زُلفى المقـاصدِ قُربةً ومُؤابـا
    للـه دركِ!! من بـديعةِ سـاحرٍ طَرُبَتْ بلبِّ وديـعِها إطرابـا
    بالحُسنُ من حورٍ يطارح نسـوةً أترابُ عُرُبِ عُسَيْلةٍ ورِطـابا
    يَمْشجنَ من كل الحِسانِ سبيكَهـا سَبْكَ المُنَعَّم مَنطِفـاً ودُعابـا
    ومفـاتنُ الخيلاء في عَرَصـاتها ذابتْ على شفةِ الفتـون ذوابا
    اللـهُ أَلبَسَهـا الشـآمَ فَخَارهـا من تاجِ مفخرةِ المِجادِ مَهابـا
    فأُحيلُ من تاجِ العروسِ صَـدَاقها للعاقدين على العروسِ كتابـا
    كم إنني قد عاث في خُلُدي الهوى لمَّا هويتُ على ثَـراك ترابا!!
    حيناً ذهـابـاً، إن ذهبتُ كرائح أو إن غدوتُ إلى الديـار إيابا
    فالجـوُ لا يحلو بغير هـوائِهـا والقلبُ إنّ لشوقـه أسبـابـا
    وأنا الدمـوعُ الهـامياتُ أفيضها شوقاً إلى محـرابهـا توَّابـا
    عـودي إليّ كعودتي بحشـاشةٍ ليست لترضى عن سواكِ مطابا


    حسن محمد نجيب صهيوني
    Hmns_najeb@orange.jo

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 11:10 am